قراءة في دعوات تطبيق الشريعة

دراسة بقلم عزام القصير

العدد صفر - السبت 03 / أيار / مايو / 2014


Replacement_Image

خلاصة

إن هدف إقامة الدولة الإسلامية التي تُحكم بمقتضى الشريعة هو حجر الزاوية الذي يستند إليه بناء الأيديولوجية الإسلامية الآخذة في الانتشار. هذا الهدف العام والجامع يشكل السِّتار الأيديولوجي الذي يخفي وراءه خليطاً غير متجانسٍ من التنظيمات والجماعات التي قد تختلف في الاستراتيجيات وتتباين في تحديد الأولويات وتفسير المعطيات. نتخذ هنا منحى دراسة الخطاب الأيديولوجي والمشتركات الجامعة لمتبني الإسلام السياسي، مجموعات وأفراداً في مرحلة ما بعد سيد قطب، في ضوء استعراض مقتضب للأفكار والمحطات التاريخية التي أدّت إلى طُفوِّ حركات الإسلام السياسي على سطح الحراك السياسي في المنطقة العربية في الوقت الراهن. تُولي هذه الدراسة اهتماماً خاصاً للعوامل الذاتية التي أنتجت الفكر الديني المتشدد وروَّجت لاقتحامه الشأن العام. ذلك من دون إهمال العوامل الموضوعية ـ الاجتماعية والاقتصادية والسياسية ـ التي مهَّدت الطريق لانتشار الفكر الجهادي التكفيري. وفي الختام تحاول الدراسة تبيان سبل إنعاش الفكر الإسلامي بغية تجاوز الأثر السلبي لبعض التيارات الإسلامية المتطرفة على الشأن العام.



تنويه: المواد المنشورة تعبر عن آراء وأفكار أصحابها ولا تعبر عن رأي المجلة والمركز




 
 
 
EN
AR